السودان يجدد التزامه بالمعاهدة الدولية للطاقة الذرية في فيينا

جدد السودان التزامة بالإتفاقيات والمعاهدات الدولية في مجال الطاقة الذرية ، كما رحب بالتعاون مع الوكالة والمجتمع الدولي في كافة مجالات الإستخدامات السلمية للطاقة النووية ، وقضايا الأمن والأمان النوويين تحقيقا للتنمية المستدامة وتعزيزا للسلم والأمن الدوليين.
جاء ذلك خلال تقديم بيان السودان في الدورة (62) للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا حيث ترأس وفد السودان البروفيسور عبد الإله موسى على مدير هئية الطاقة الذرية .
وأكد بروفيسور عبد الإله في سياق تقديمه للبيان قيام السودان بإعداد تقرير التقييم الذاتي للبرنامج النووي السوداني وقال ان نتائج المراجعة المتكاملة جاءت مطمئنة حيث اكد التقرير المبدئي لبعثة الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن ماتم من تطوير للبنية التحتية جاء متسقا لمتطلبات المرحلة الأولى ، بجانب التزام حكومة السودان القوى بتطوير البنية التحتية المطلوبة لبرنامج نووي آمن وسلمي.
مشيرا إلى إجازة قانون الرقابة على الأنشطة النووية والإشعاعية من قبل الدولة في العام 2017 وتكوين الجهاز الوطني للرقابة النووية و الاشعاعية، مبينا أهمية الدور الذى تلعبه الوكالة من خلال برامج التعاون الفني دعما للسلام والتنمية من خلال توسيع الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية بما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة وأوضح أن السودان ظل ملتزما مع الدول الأعضاء في إنفاذ برامج الوكالة من خلال استضافة العديد من الأنشطة الدولية والإقليمية خلال الأعوام 2017 و2108 منوها إلى أنه في إطار الاهتمام بالأمن الغذائي قامت حكومة السودان بدعم وتأسيس معمل مرجعي للأمن الغذائي بالتعاون مع الوكالة عبر مشروع قومي في الدورة الحالية، وأن البرنامج القومي لمكافحة السرطان في السودان إعتمد التوسع الرأسي بتحسين الخدمة الحالية واستخدام تكنلوجيا متطورة في هذا الشأن .
الجدير بالذكر أن وفد السودان الذي شارك في المؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا كان قد ضم د . محمد حسن أبو أذنين الأمين العام للجهاز الوطني للرقابة على الأنشطة الذرية الإشعاعية، والمهندس ناصر أحمد المصطفى مدير الإدارة العامة للتوليد النووي بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء، والوزير المفوض ميمونة خالد مندوب السودان الدائم في فيينا وعلي محمد علي قنصل سفارة السودان بمدينة فيينا، كما ان السودان كان قد وقع اتفاقية الاستخدام السلمي للطاقة النووية مع دولة روسيا الاتحادية في نوفمبر من العام 2017 م بجانب توقيع اتفاقية تطوير المشروع وخارطة طريق بين وزارة الموارد المائية والري والكهرباء وشركة روس اتوم الروسية. كذلك قامت وكالة هورنا للانباء بزيارة لوفد السودان في مباني الامم المتحدة حيث التقي الوفد بكل من المهندس عبدالله شريف والاستاذ عبدالقادر حمدان.
منصور التجاني-فيينا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *